رئيس عربي يشن هجومًا ناريًا على الإمارات بسبب تصرفاتها العدائية: ‘‘للصبر حدود’’

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

هاجم الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، دولة الإمارات العربية المتحدة، محذرًا من أن "للصبر حدود"، ردًا على "تحركات عدائية" تقوم بها أبوظبي تجاه بلاده.

جاء ذلك خلال لقائه الدوري مع الصحافة الجزائرية، بعد أن طُرح عليه سؤال حول اجتماع المجلس الأعلى للأمن الذي تم فيه توجيه رسالة إلى "بلد عربي شقيق" بالكف عن "التصرفات العدائية".

وفي حديثه، بدا الرئيس الجزائري مباشرا في توجيه أصابع الاتهام لأبوظبي، في إشعال نار الفتنة في جوار الجزائر ومحيطها، قائلا: "في كل الأماكن التي فيها تناحر دائما مال هذه الدولة موجود. في الجوار، مالي وليبيا والسودان. نحن لا نكن عداوة لأحد، لأننا محتاجون إلى الله عز وجل وإلى الجزائري والجزائرية. نتمنى أن نعيش سلميا مع الجميع ومن يتبلى علينا فللصبر حدود".

وأضاف تبون: "لا زلنا لم نمض بكلام فيه عنف مع هؤلاء الناس. نعتبرهم أشقاء ونطلب لهم الهداية لأن تصرفاتهم ليست منطقية. يبدو لي أنه قد أخذتهم العزة بالإثم.. يقولون كيف لهؤلاء (الجزائر) لم يتنازلوا. الجزائر لن تركع. ليتهم يأخذون العبرة من الدول العظمى التي تحترمنا كثيرا ونحترمها وقرارنا محترم عندها. إذا أردت أن تفرض تصرفاتك التي تطبقها على أناس آخرين علينا، فأنت مخطئ كثيرا. نحن 5 ملايين و630 ألف شهيد ماتوا على هذه البلاد واقترب إذا شئت".

وتعدّ المرة الأولى التي يتحدث فيها الرئيس الجزائري بشكل شبه مباشر عن أبوظبي التي كانت خلال الأشهر الأخيرة مثار انتقادات واسعة في الوسط السياسي والإعلامي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق