بدء جلسة المتهمين بقتل لواء يمني داخل شقة بفيصل

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

بدأت محكمة جنايات الجيزة المنعقدة بمجمع محاكم جنوب القاهرة بزينهم، محاكمة 5 متهمين بقتل اللواء "حسن العبيدي"، 50 سنة، رئيس دائرة التصنيع بوزارة الدفاع اليمنية داخل شقته بشارع  فيصل دائرة بولاق الدكرور بالجيزة.
وكانت المحكمة قد قضت بإحالة المتهم الرئيسي "رمضان" إلى مفتي الجمهورية، وتأجيل محاكمة باقي المتهمين إلى جلسة اليوم للحكم.
وأمرت النيابة العامة في وقت سابق بإحالة المتهمين بقتل يمني الجنسية إلى محكمة الجنايات في القضية رقم 3854 لسنة 2024 جنايات بولاق الدكرور بعد 48 ساعة من ضبط المتهمين.
وكشف أمر الإحالة في القضية اعترافات المتهمين.. إذ أوضحت التحقيقات أن المتهمين من الأول إلى الرابع قتلوا المجني عليه داخل شقته بفيصل دائرة بولاق الدكرور بمحافظة الجيزة، عمدًا مع سبق الإصرار وسرقوه، بعدما بيتوا النية وعقدوا العزم المصمم على ذلك، بأن أعدوا لذلك عقارا مهدئا "الكلوازبين"، وسلاحا أبيض "مطواة"، إذ شاركتهم المتهمة الخامسة في إخفاء جزء من المسروقات.

وأوضحت التحقيقات أن المتهمتين الثالثة والرابعة وضعتا مخدرا للمجني عليه بمشروب لشل حركته، ليتمكن المتهمان الأول والثاني من الدخول لمسكنه وتهديده بسلاح أبيض إلا إنه قاومهما فوثقوه بالحبال "من القدمين واليدين" وأسقطوه أرضًا وتناوبوا على ضربه حتى سقط قتيلا.

وأشارت التحقيقات إلي أن المتهمين استولوا على (مبالغ مالية عملات أجنبية ومحلية - بعض المقتنيات والمتعلقات الشخصية).
وكانت الأجهزة الأمنية ألقت القبض على المتهمين بينهم 3 سيدات واعترفوا بقتل اللواء حسن العبيدي - 50 سنة- رئيس دائرة التصنيع بوزارة الدفاع اليمنية داخل شقته بفيصل في الجيزة.

ووجهت النيابة للمتهمين اتهامات القتل العمد مع سبق الإصرار المقترن بجنايات أخرى.

وكانت النيابة العامة قد تلقت بتاريخ 18 /2 /2024 إخطاراً بالعثور على جثمان المجني عليه مقتولاً داخل شقته بدائرة قسم بولاق الدكرور – فبادرت بالانتقال إلى مسرح الجريمة لإجراء المعاينات اللازمة وانتدبت مصلحتي الطب الشرعي والأدلة الجنائية، وبادرت بالأمر بضبط وإحضار من أشارت التحريات إلى ارتكابهم الواقعة وهم سيدتين ورجلين – وأخرى أخفت متحصلات الجريمة.

وباستجوابهم أمام النيابة اعترف المتهمين الأربعة بارتكاب الواقعة بغرض السرقة، وتم ضبط المسروقات لدى المتهمة الخامسة والتي أشارت التحريات بعلمها بكونها متحصلة من الجريمة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق